ما الفرق “الحقيقي” الذي يحدثه الـ SSD في جهازك؟

0

عند السؤال عن الفرق الذي سيحدثه تبديل وسيط التخزين المستخدم في حاسوبك من HDD إلى SSD فالجواب التلقائي سيكون “السرعة” وحقيقة أن الهارد ديسك العادي يستطيع القراءة والكتابة بسرعة 100 ميغابايت في الحد الأقصى بينما SSD تصل سرعة القراءة والكتالبة فيها إلى حد 500-550 ميغا بايت في الثانية.

هذه المعلومات شبه بديهية عند الحديث عن الفرق بين النوعين، ولكن ما لم أجد له الكثير من المصادر هو الفرق “الفعليّ” -أي قيمة الفرق بالضبط- الذي يضيفه قرص SSD لتجربتك مع حاسوبك الشخصي، ولهذا قمت بتجربة بسيطة للحصول على معلومات أكثر.

بداية، ما قمت بفعله بهذه التجربة ببساطة هو استخدام حاسوبي المحمول من لينوفو Z580 (عمره حوالي الثلاث أو أربع سنوات) وتبديل SSD الذي كنت استخدمه سابقاً على الجهاز، واستخدام HDD من سامسونغ، وهو الهارد ديسك الأساسي للجهاز المرفق معه، ومن ثم القيام ببعض العمليات، ومن ثم استخدام SSD UV400 من شركة كينغستون (أحد الأقراص منخفضة القيمة Budget Options من الشركة – أي ان سعره منخفض ويقدم أداءاً عالياً في نفس الوقت) والقيام بنفس العمليات على هذا القرص، ومن ثم المقارنة بين الأرقام في الحالتين.

الاختبار الأول: سرعة تثبيت Windows

استخدمت في هذا الاختبار flashdrive لتثبيت ويندوز 10 على القرصين، وهكذا كانت النتائج في الحالتين:

  • الهارد ديسك العادي: احتاج 27 دقيقة و20 ثانية لاكمال التنصيب
  • ال SSD: احتاج 10 دقائق و20 ثانية فقط لاكمال التنصيب

قمت باحتساب الوقت اللازم من بداية التنصيب وحتى لحظة الوصول لنافذة ويندوز. فرق عشرين دقيقة أو 60% من الوقت بين القرصين لصالح الSSD.

الاختبار الثاني: سرعة النسخ

في هذه الاختبار قمت بنسخ ثلاث مجلدات بحجم 170 غيغابايت تقريباً من SSD خارجي إلى القرص، هي ملفات ألعاب GTA V – Rocket League – Tekken 7 وهكذا كانت النتائج:

  • الهارد ديسك العادي: احتاج ساعة وسبع دقائق لاتمام النسخ بمعدل يقارب ال30 ميغابايت في الثانية
  • ال SSD: احتاج عشرين دقيقة فقط لاكمال النسخ بمعدل يقارب ال100 ميغابايت في الثانية

ربما تلاحظ في هذا الاختبار ان السرعة الفعلية التي قدمها الSSD او الHDD لا توافق الأرقام الشائعة، وإنما هي أقل منها، السبب في هذا أن الملفات التي تم نسخها من القرص الخارجي ليست عبارة عن ملف وحيد، وإنما العديد من الملفات المتنوعة بأحجام متنوعة ولواحق متنوعة ولكل منها طريقة في النسخ مختلفة عن الآخر، طريقة تعامل كل من الأقراص مع هذه الملفات مختلفة أيضاً. لهذا نلاحظ أن متوسط السرعة في النقل مختلف بين الأرقام التي توفرها الشركات والأرقام الفعلية.

الاختبار الثالث: سرعة تحميل ملفات الألعاب

في هذا الاختبار قمت باحتساب الوقت اللازم للعبة Tekken 7 من لحظة الضغط على الايقونة وحتى الدخول لقائمة اللعبة، لاحظ أن هذا الاختبار لا يهتم بجودة تشغيل اللعبة أو سرعة الفريم ريت وانما فقط الزمن اللازم للحاسوب حتى يحمل ملفات اللعبة ويجعلها جاهزة للاستخدام. هذه الملفات المبعثرة على القرص والتي تيم تجهيزها أثناء بدء اللعبة تشكل اختباراً لقدرة القرص على القراءة والوصول للملفات، وهو اختبار غير مألوف ولكن ضروري برأيي لمعرفة الفرق بين النوعين من الأقراص. وهكذا كانت النتائج:

  • الهارد ديسك العادي: 47 ثانية
  • ال SSD: احتاج 26 ثانية تقريباً

على الرغم من أن الحاسب المحمول الذي استخدمته سيكون مختلفاً عن حاسوبك حتماً وباختلاف المواصفات ستختلف كل الأرقام تماماً، إلا أن النسبة بين الأرقام هذه تعطيك فكرة جيدة عن الفرق بين النوعين. بالإضافة لهذا فأداء اللعبة سيكون مختلفاً حتماً اعتماداً على بقية مواصفات الجهاز، وليس -برأيي- لنوع وسيط التخزين تأثير كبير على الأداء من حيث عدد الاطارات في الثانية وجودة الصورة.

الاختبار الرابع: اختبار سرعة الـ Rendering

كشخص يستخدم الحاسب الشخصي في 70% من الوقت للقيام بعملية المونتاج للفيديوهات، أهتم جداً بمعرف الفرق الذي سيضيفه الSSD على عملي، لهذا قمت بعمل Rendering لنفس المشروع، وهو فيديو 4K مدته ثلاث دقائق على القرصين، وهذا الوقت الذي احتاجه كل منهما لتصدير الملف:

  • الهارد ديسك العادي: قام بالمهمة كاملة خلال 19 دقيقة و57 ثانية.
  • الـ SSD: قام بالعملية نفسها خلال 12 دقيقة و20 ثانية.

إضافة للفرق في سرعة التصدير والمعالجة بين القرصين، الفرق أيضاً ظهر بشكل واضح في المدةالتي احتاجها البرنامج لتجهيز ملفات المشروع عند التشغيل.

اتركوا تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here